البارزة

كلية التقنيات الاحيائية/جامعة النهرين تقيم ندوة علمية حول احدث الطرق لدراسة هجرة الخلايا السرطانية باستخدام اسماك النرد.

ضمن نشاطات وحدة التعليم المستمر في كلية التقنيات الاحيائية أقيمت ندوة علمية القتها الدكتورة هناء المحمودي التدريسية في قسم التقنيات الحيوية الجزيئية والطبية هدفت الندوة الى عرض وشرح لورقة عمل بحثية للدكتورة منشورة في مجلة النيجر شرح للنتائج العلمية الحاصله عليها من خلال استخدام موديل حيوان مختبري جديد هو اسماك النرد Zebrafish))وهو موديل حديث استخدم من قبل الباحثة للمرة الاولى في دراسة هجرة الخلايا السرطانية, كما تم استخدام تقنية الحقن المجهري في هذه الطريقة Microinjection)) وتعتبر هذة الدراسة نقطة بداية للدراسات الحديثة في هجرة الخلايا السرطانية .
لمعرفة تفاصيل اكثر عن البحث الدخول الى الرابط ادناه
https://www.nature.com/articles/s41416-019-0483-9

The College of Biotechnology/Al-Nahrain University is holding a scientific symposium on the latest methods for studying the migration of cancer cells using dice fish.

Within the activities of the Continuing Education Unit at the Faculty of Biotechnology, a scientific symposium was held by Dr. Hana Al-Mahmoudi, a lecturer in the Department of Molecular and Medical Biotechnology. The symposium aimed to present and explain a research working paper of the doctor published in the Niger Journal, an explanation of the scientific results obtained through the use of a new laboratory animal model, which is fish. Zebrafish dice)), which is a modern model that was used by the researcher for the first time in studying the migration of cancer cells, and microinjection technology was used in this method.
To find out more details about the search, visit the link below
https://www.nature.com/articles/s41416-019-0483-9

مناقشة علمية

مناقشةبحضور السيد عميد كلية التقنيات الاحيائية أ.د محسن هاشم رسن، جرت المناقشة العلنية لطالبة الماجستير ” بنين علاء عبدالله” لرسالتها الموسومة”Setting up a model of ancient DNA Isolation From contaminated archaeological material in Iraqi specimens”إعداد نموذج لعزل الحمض النووي القديم من المواد الأثرية الملوثة في العينات العراقية، وكانت باشراف أ.د. سلوى جابر العوادي. الهدف من هذه الدراسة هو تطوير طريقة موحدة لعزل الحمض النووي القديم والتي لها قوة التطبيق الأثري في العصور الجيولوجية والكوارث والرفات البشرية. تم الحصول على العينات في هذه الدراسة من مقبرة لكش الأثرية الواقعة في محافظة ذي قار، بالتعاون مع الفريق البحثي المشترك بين جامعة بغداد بنسلفانيا، وجامعة فيينا والنهرين، وتضمنت 30 عينة، ( 7) منها عينات أثرية من مقبرة لكش، (3 أسنان و4 عظام) من هيكلين عظميين لطفل ورجل. تم في هذه الدراسة استخدام أكثر من طريقة (الطرق الستة اليدوية والكتات) لاستخلاص الحمض النووي من العينات القديمة والحديثة.في طريقة استخلاص الحمض النووي من هيبوكلوريت الصوديوم، تم عزل الحمض النووي من جميع العينات المذكورة أعلاه، وكانت التراكيز في حدود 0.00-56.7 نانوغرام/ميكرولتر، ولم يتم الكشف عن الحمض النووي الجينومي عن طريق الترحيل الكهربائي لهلام الاغاروز، بعد تعديل هذه الطريقة بزيادة نسبة الحمض النووي. مدة الحضانة وإضافة محلول الـ DDT. تم الحصول على التركيزات في حدود 11.7 – 209.9 نانوجرام/ميكرولتر، وتم الكشف عن الحمض النووي الجينومي بواسطة الفصل الكهربائي لهلام الاغاروز مرة أخرى وكانت النتيجة سلبية. تم استخدام تقنية تفاعل البوليميراز المتسلسل للتعرف على بعض الجينات مثل (D5S818) و(FGA)، وكانت النتائج سلبية.بعد ذلك، تم عزل الحمض النووي من عينة العظام والأسنان باستخدام طريقة المعالجة المسبقة للفوسفات، وتم اكتشافه بواسطة الفصل الكهربائي لهلام الاغاروز. تتراوح التركيزات من 8.4 (نانوغرام/ميكرولتر) في عظام الإنسان القديم، بينما في عظام الحيوانات الحديثة كانت 50.4 (نانوغرام/ميكرولتر) و2.6 (نانوغرام/ميكرولتر) في أسنان الحيوانات الحديثة. في المقابل، عندما استخدمت طريقة أعمدة السيليكا لاستخراج الحمض النووي القديم لم تنجح في هذه الدراسة بسبب عدم توفر بعض المواد المستخدمة في الطريقة الأصلية، استخدمت هذه الطريقة محلول Elution المؤقت من مجموعة Intron بدلاً من BA Buffer نظرًا لخصائصه. عدم توفرها، وهذا يعزز فشل الطريقة. لم يتم تكرار الطريقة مرة أخرى ولم يتم إجراء أي تعديل آخر، تم اللجوء إلى طريقة رابعة للحصول على نتيجة أفضل، وهي الشائعة في استخراج الحمض النووي من الأسنان (Extraction of DNA القديم بواسطة Tris-HCL/EDTA بعد عدة إضافات، وتم عزل DNA من عينة العظام والأسنان، وكانت التركيزات في حدود 6.7 نانوجرام/ميكرولتر للعظام البشرية القديمة في بلدان العينة الحديثة وكانت 3.8 نانوجرام/ميكرولتر للعظام، و9.7 نانوجرام/ميكروليتر للأسنان. استخدمت في هذه الدراسة مجموعة Geneaid الأولى، وكان نطاق تحجر الحمض النووي 2.1 نانوجرام/ميكرولتر للعظام البشرية القديمة، و9.8 نانوجرام/ميكروليتر للأسنان الحديثة والعظام 6.3 نانوجرام/ميكروليتر، والطريقة الثانية هي مجموعة Easy Pure Genomic DNA Kit لتركيزات الحمض النووي. تم الحصول عليها بهذه الطريقة في نطاق 7.7 للعظام البشرية القديمة، و74.6 نانوغرام/ميكروليتر لعظام الحيوانات الحديثة، و6.3 نانوغرام/ميكروليتر للأسنان. لم تكن هناك نتيجة عندما تم اكتشاف الحمض النووي الجينومي عن طريق الفصل الكهربائي لهلام الاغاروز في العينات القديمة فقط في مظهر العينة الحديثة. وفي النهاية وبعد تجربة كافة الطرق السابقة تم إجراء طريقة جديدة للاستخراج وتعتبر المحور الرئيسي لهذه الدراسة نظراً للنتائج المرضية التي تم الحصول عليها ولأنواع العينات المختلفة (القديمة والحديثة والعظام والأسنان). . تم دمج الطريقة الأولى لهذه الدراسة مع الطريقة الرابعة لتعديل الطرق الجديدة وتم الحصول على تراكيز تتراوح بين (نانوغرام/ميكروليتر 33.7-198.5) أيضاً عند نقل العينات باستخدام هلام الاغاروز، وبعد عدة تجارب على عينات مختلفة تم التوصل إلى أن أثبتوا أنهم يمكن أن يعتمدوا. ولتأكيد النتيجة بشكل أكبر، تم استخدام تقنية تفاعل البلمرة المتسلسل لتضخيمها باستخدام جين (GAPDH)، وكانت النتائج إيجابية. ولذلك فقد تم تحقيق هدف الدراسة الحالية من خلال إيجاد طريقة بسيطة وإيجابية لاستخلاص الحمض النووي من العينات الأثرية ويمكن اعتمادها من قبل الجهات المعنية.

دورة علمية

“كلية التقنيات الأحيائية تقيم دورة متخصصة بالتقنيات المتقدمة في فحص الأنسجة”

أقامت كلية التقنيات الاحيائية بجامعة النهرين دورة تدريبية متخصصة بعنوان “التقنيات المستخدمة في فحص الانسجة المختلفة والتصوير والقياسات المجهرية”، هذه الدورة التي رعاها السيد عميد الكلية، الأستاذ الدكتور محسن هاشم رسن، شهدت مشاركة نخبة من التدريسيين في الكلية، قدم الدورة كل من الأستاذ المساعد الدكتور عمار غانم من كلية الطب البيطري بجامعة الموصل، والأستاذ المساعد الدكتور سراج منير نعمة من كلية الطب البيطري بجامعة القاسم الخضراء، والمدرس الدكتور يحيى ياس خضير من كلية التقنيات الاحيائية بجامعة النهرين، وقد تناولت الدورة أحدث التقنيات والمنهجيات المستخدمة في فحص الأنسجة، وأهمية التصوير المجهري والقياسات المرتبطة به في تعزيز التطبيقات الطبية، في ختام الدورة، قدم السيد العميد كتب الشكر والتقدير للأساتذة المحاضرين، تقديراً لجهودهم القيمة وإسهامهم في إثراء المعرفة وتطوير الكفاءات.

مشاركة السيد عميد كلية التقنيات الاحيائية بالمؤتمر الدولي الرابع للهندسة والعلوم

شارك السيد عميد الكلية أ.د محسن هاشم رسن في فعاليات اليوم الأول للمؤتمر الدولي الرابع للهندسة الذي أقامته جامعة النهرين بالشراكة مع جامعة برمنكاهم وجامعتي آشور والإسراء والذي انعقد في رحاب جامعة النهرين، والذي افتتح اعمال المؤتمر ممثل وزير التعليم العالي والبحث العلمي السيد الوكيل الاستاذ الدكتور حيدر عبد ضهد

كلية التقنيات الأحيائية تفتخر بحصول منتسبيها على كتاب شكر وتقدير من رئيس الوزراء

“كلية التقنيات الأحيائية تفتخر بحصول منتسبيها على كتاب شكر وتقدير من رئيس الوزراء”

تتقدم كلية التقنيات الأحيائية بأحر التهاني والتبريكات لمجموعة من منتسبيها بمناسبة حصولهم على كتاب شكر وتقدير من فخامة رئيس الوزراء السيد محمد شياع السوداني، تقديراً لجهودهم البارزة في إنجاح عملية انتخابات مجالس المحافظات الأخيرة، وقدم أ.د محسن هاشم رسن، عميد الكلية، التهنئة للسادة والسيدات المكرمين ومنحهم قدمًا لمدة ستة أشهر بناءً على الامر الجامعي الخاص بهم ، متمنيًا لهم المزيد من التقدم والنجاح في خدمة العراق الحبيب.

تعاون اكاديمي

“زيارة علمية تعزز التعاون الأكاديمي بين كليتين في جامعة النهرين”قام فريق من عمادة كلية التقنيات الأحيائية بزيارة علمية إلى كلية الهندسة في جامعة النهرين، وذلك بهدف تعزيز التعاون الأكاديمي وتبادل الخبرات بين الكليتين. شملت الزيارة جلسة حوارية ومناقشات مثمرة حول مجالات التعاون المحتملة في مجالات البحث العلمي والتطبيقات الهندسية والتقنيات الأحيائية، ترأس الزيارة العلمية عميد كلية التقنيات الأحيائية، أ.د. محسن هاشم رسن، ومعاون العميد للشؤون الإدارية أ.م.د. سامية خليل، بالإضافة إلى السيد هشام حازم، مدير شعبة التخطيط في الكلية. وتم خلال الزيارة تبادل الآراء حول كيفية تعزيز التعاون بين الكليتين لتحقيق أهدافهما البحثية والأكاديمية.

كلية التقنيات الاحيائية تسجل جينات في بنك الجينات العالمي

“فريق بحثي من كلية التقنيات الاحيائية – جامعة النهرين يتمكن من تسجيل جينات في بنك الجينات العالمي NCBI”تمكن فريق بحثي يتألف من الاستاذ الدكتورة رسالة رزوقي حسين والأستاذ الدكتورة رقية محمد ابراهيم والمدرس الدكتورة سجى علي شريف من قسم التقنيات الحيوية الجزيئية والطبية في كلية التقنيات الاحيائية بجامعة النهرين من تسجيل ستة مواقع لجين interleukin23 receptor gene في المركز الوطني لمعلومات التقانة الحيوية NCBI العالمي تحت ارقام الانضمام OQ332465 و OQ332466 و OQ332467 و OQ332468 و OQ332469 و OQ332470 وأن هذا التسجيل هو الاول من نوعه على مستوى القطر اذ لا توجد دراسة محلية سابقة تناولت دور جين مستقبل انترلوكين ٢٣ في تطور الاصابة بالتهاب الغدة الدرقية هاشيموتو في المرضى العراقيين