كلية التقنيات الاحيائية/جامعة النهرين تناقش رسالة ماجستير في التحوير الكيميائي لمضاد حيوي مقاوَم من قبل بكتريا مرضية.

 
أجريت المناقشة العلنية لطالبة الملجستير(سارة فيصل حسن )وذلك في صباح يوم الاثنين المصادف الرابع عشر من شهر حزيران الجاري وعلى قاعة المناقشات في بناية الفاو وتألفت لجنة المناقشة من كل من :
أ.د مي طالب فليح/كلية العلوم ،جامعة بغداد/رئيسًا
أ.د علي شهاب أحمد/كلية التقنيات الاحيائية ،جامعة النهرين/عضوًا
أ.م.د حسن عبد الهادي حسين /كلية التقنيات الإحيائية،جامعة النهرين/عضوًا
م.د ظفر نجم عبد الامير/كلية التقنيات الاحيائية ،جامعة النهرين/عضوًا ومشرفًا
م.د خولة عبد الكريم كسار /كلية العلوم،جامعة النهرين/عضوًا ومشرفًا.
وقد تناولت الرسالة موضوع التحديات التي نواجهها في القطاع الصحي جراء انتشار بكتريا الإشريكية القولونية (Escherichia coli) ذات المقاومة المتعددة لمدى واسع من المضادات الحيوية المستخدمة و تمثل هذه البكتريا العامل المسبب لأكبر لعدد من الأمراض البولية .
اظهرت الدراسة انتشار عالي لبكتريا الإشريكية القولونية (Escherichia coli ) السالبة لصبغة الغرام والتي اعتبرت المسبب الرئيسي لالتهاب المجاري البولية، تليها بكتريا الكليبسيلا( Klebsiella spp.), بينما ظهرت بكتريا المكورات العنقودية الذهبية (.Staphylococcus spp) السائدة ضمن البكتريا الموجبة لصبغة غرام.
أظهرت عزلات الإشريكية القولونية (Escherichia coli) مقاومة للمضاد الحيوي )السيفترياكسون( والذي يعتبر احد اكثر الأنواع استخدامآ واختيارآ من قبل الأطباء بالأضافة الى مقاومتها المتعددة لعدد من المضادات الحيوية التي تنتمي الى مجاميع مختلفة.
استطاعت الطالبة من خلال الدراسة وبالأعتماد على التقنية الحيوية النانوية (Nano biotechnology) من تصنيع دقائق نانوية (nanoparticles) وبأستخدام نبته الصبار(Aloe vera) ومن ثم عمل مركب من المضاد الحيوي مع الدقائق النانوية والذي تم اختبار وتأكيد ارتباطه بأستخدام تقنية تحويل فورييه للطيف بالأشعة تحت الحمراء (FTIR) و مجهر القوة الذرية، واستخدامه كمضاد بكتيري والذي اثبت فعاليته من خلال زيادة فعاليته لقتل بكتريا الإشريكية القولونية (Escherichia coli) وبنسبة تصل الى 46.9% .
الف مبروك للطالبة ومشرفتيها الامتياز مع خالص امنياتنا بدوام التميز والابداع وكل التوفيق لاعضاء لجنة المناقشة الكرام.
 
 
 
 
 
 
 
 

biotechnology

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *